ملتقى مهندسي كردستان
اهلا بك زائرنا الكريم انت غير مسجل لدينا يشرفنا الانضمام الى اسرتنا بالضغط على ( تسجيل ) او الذهاب الى القسم الذي تريد وتمتع بوقتك معنا



 
المجلةالرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 دورة في الالكترونيات

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
مازن علي حاجي
مدير عام
مدير عام



مُساهمةموضوع: دورة في الالكترونيات   2012-01-07, 10:12 pm


لكى يمكنا دراسة الالكترونيات بل وكل فروع الهندسة الالكترونية يجب علينا أن نلم بالنظريات الأساسية لعلم الكهرباء
المادة والذرة – الموصلات والعوازل
الضغط والتيار والمقاومة الكهربائية – المقاومة النوعية
المادة والذرة :
الذره
لها كتله و الكتله هى التى تجعل ألذره تشغل جزء من الفراغ حتى لو كان
بسيطا و هذه ألكتله من الممكن أن تكون فى عدة صور أو حالات :

ألحاله ألصلبه
ألحاله ألسائله
ألحاله ألغازيه
المادة هى كل ما يشغل حيزا من الفراغ
كالماء والهواء والمعادن والغازان وغير ذلك
والمادة إما أن تكون سائلة كالماء مثلا أو غازية كالبخار أو صلبة كالحديد والنحاس وغيراهما
والمادة تتكون من أجزاء صغيرة جدا لا يمكن رؤيتها بالعين المجردة
وهذا
الجزء الصغير يسمى ذرة aton وهذه الذرات لا تكون متلاصقة تماما بل يكون
بينها فراغ ، غير انه توجد قوة ترابط أو تماسك بين الذرات بعضها البعض
يختلف من مدة لأخرى


مم تتكون المادة
الذرة
هى ليست اصغر جزء فى المادة بل أنها تتكون من جسيمات اصغر منها تسمى
الكترونات electrons وهذة الاليكترونات تدور حول قلب الذرة أو ما نسميه
بالنواة ( بروتون proton )

فالإلكترون ذو شحنة كهربية سالبة
بينما البروتون ذو شحنة كهربية موجبة
والذرة فى حالتها الطبيعية متعادلة الشحنة ( اى إن الشحنات الكهربائية السالبة تعادل الشحنات الكهربائية الموجبة )
ولهذا السبب لا تظهر آثار الكهرباء على المادة إلا إذا حدثت حالة غير متعادلة
والذرات
تختلف عن بعضها البعض فى مقدار الالكترونات والبروتونات التى تتكون منها
الذرة . كما انه من الالكترونات ما هو حر الحركة ومنها ما هو مقيد الحركة
وملتصق بالنواة

الموصلات والعوازل
بعض
المواد توجد فى ذرتها الكترونات حرة تدور حول نواتها، وهى تدور بسرعة
هائلة بحيث يمكنها الانتقال من ذرة إلى أخرى مجاورة لها داخل السلك ( هذا
إذا أثرنا على المادة ( السلك ) بقوة خارجية بينما توجد بعض المواد الأخرى
ليس بها هذه الالكترونات الحرة

فالمواد تنقسم من هذه الناحية إلى قسمين رئيسيين: اولهما
مواد
موصلة conductors وهى التى تحتوى فى ذراتها على الكترونات حرة ، ودرجة
توصيلها للكهرباء تختلف تبعا لمقدار هذه الالكترونات الحرة الموجودة فى
ذراتها

فالفضة مثلا من المواد الجيدة التوصيل للكهرباء لكثرة الالكترونات الحرة فى ذراتها ثم النحاس يليها فى جودة التوصيل الكهربائى
وهناك
الحديد والنيكل ويمكن اعتبارهم مواد موصلة ولكنهما ليسا جيدا التوصيل
كالفضة فالحديد يقاوم التيار مرور الكهرباء بمقدار اكبر مما يبديه النحاس
مثلا أو الفضة .

لهذا فان المواد الموصلة نفسها يمكن أن نقسمها إلى جيدة التوصيل ، والى متوسطة التوصيل ، ثم إلى ضعيفة التوصيل .
هذا بالنسبة إلى القسم الأول
أما القسم الثانى وهى
المواد العازلة
فهى تلك المواد التى ليس بها الكترونات حرة دائرة . بل تكون الكتروناتها ملتصقة بالنواة
والمواد العاذلة للكهرباء كثيرة منها على سبيل المثال
( الصينى – الزجاج – الميكا – المطاط – الرخام – الخشب – الهواء الجاف وغيرها )
ولكل
مادة عازلة خواص تختلف عن غيرها من حيث جودة العزل أو ضعفه اى يمكن
تقسيمها إلى جيدة العزل ومتوسطة العزل وضعيفة العزل تبعا للتركيب الذرى
للمادة

وبجانب المواد الموصلة والمواد العازلة توجد مواد نص

العدد والأدوات
بحيث
تكون الالكترونات الموجودة فى المدار الخارجى للذرة غير مرتبطة ارتباطا
وثيقا بالنواة بعكس باقى الالكترونات الموجودة قرب النواة

يحتاج المحترف وهاوي الإليكترونيات لبعض العدد والأدوات الضرورية لبناء الدوائر الإليكترونية فيما يلي أهم هذه الأدوات
كاوية اللحام
يعتبر
اللحام من العمليات الأساسية في الإليكترونيات وعملية لحام القطع
الإليكترونية حساسة جداً حيث أن القطع الإليكترونية يمكن أن تتعرض للتلف
إذا تعرضت للحرارة العالية. لذلك فإن اختيار الكاوية المناسبة مهم.

وتتوفر
الكاويات بعدة أنواع وتصنف بحسب قدرتها على إنتاج الحرارة فهناك كاويات
بقدرة 15 وات ، 25 وات وغير ذلك. وتعتبر الكاوية بقدرة 25 وات كافية
للأغراض الإليكترونية.

ويجب اختيار الكاويات ذات الرأس الجيد حيث أن عملية اللحام تتم عن طريق رأس الكاوية لذلك يجب المحافظة عليها وتنظيفها أولاً بأول.
مادة اللحام
يتكون
اللحام من مادتي الرصاص و القصدير تكون عادة بنسبة 40% من الرصاص و 60% من
القصدير. ويبدأ اللحام بالذوبان عند درجة حرارة بين 183 و 190 درجة مئوية.

كما يتوفر اللحام بعدة سماكات ولكن لأغراض اللحام الإليكتروني من المستحسن استخدام لحام بقطر 0.5 ميللي متر.
ساحب اللحام
تستخدم هذه الأداة عند الرغبة بإزالة قطعة إليكترونية أو سلك تم تلحيمه وذلك باتباع الخطوات التالية:
1- إضغط المكبس لتكون الأداة جاهزة
2- ضع طرف الكاوية الحار على اللحام حتى يذوب
3- عندما يذوب اللحام ضع طرف أداة سحب اللحام قريباً من اللحام ثم اضغط زر إطلاق المكبس
4- ستقوم الأداة بسحب اللحام الذائب
5- كرر العملية عند الحاجة ولكن كن حريصاً على أن لا تؤثر الحرارة الزائدة على القطعة الإليكترونية
شريط إزالة اللحام
وهو مصنوع من شبكة نحاسية تقوم بامتصاص اللحام الذائب. ويكون استخدامه لإزالة اللحام حسب الخطوات التالية:
1- ضع الشريط فوق اللحام
2- ضع طرف الكاوية الحار فوق الشريط مباشرة
3- سوف يبدأ اللحام الذائب بالسريان في الشريط
4- بعد الإنتهاء ارفع طرف الكاوية والشريط بنفس الوقت
5- كرر العملية عند الحاجة ولكن كن حريصاً على أن لا تؤثر الحرارة الزائدة على القطعة الإليكترونية
الزرادية ذات الأطراف المدببة
وتستخدم
لتثبيت الأجزاء الإليكترونية كما أنها مفيدة لحمل هذه الأجزاء في المناطق
الضيقة. وتستخدم أيضاً لتعديل أطراف القطع الإليكترونية.

عند اختيارك لهذا النوع من الزراديات قم باختيار مقاس صغير.
قطاعة الأسلاك
وهي ضرورية لقطع الأسلاك و كذلك لقطع أطراف القطع الإليكترونية.
مفكات
لايمكن الإستغناء عنها لذلك حاول أن يكون لديك تشكيلة من المفكات المتنوعة.
الملقاط
وهو مفيد لحمل الأجزاء الصغيرة.
المثقاب
ويستخدم
لعمل فتحات البراغي لتثبيت الدائرة في علبتها الخارجية وكذلك لعمل الفتحات
الضرورية لمرور الأسلاك و فتحات المفاتيح وغير ذلك.

وحيث أن هذه الفتحات متنوعة المقاس فيجب أن يكون لديك تشكيلة من الأطراف بمقاسات مختلفة للمثقاب.
العدسة المكبرة
وهي ضرورية للتأكد من سلامة وصلات اللحام وكذلك للتأكد من عدم تلامس الأجزاء المختلفة من الدائرة.
جهاز قياس ملتيميتر
يمكن بهذا الجهاز قياس الجهد والمقاومة والتيار في أجزاء الدائرة الإليكترونية لتأكد من سلامتها.
التيار الكهربى
التيار المستمر والمتردد
هناك نوعين من التيار و هما التيار المستمر و التيار المتردد
التيار المستمر DC
التيار المتردد AC
التيار الكهربائي إما أن يكون مستمر و إما أن يكون متردد
أولا
التيار المتردد AC
هو الذي يحصل فيه تغير مستمر ينتقل فيه من الموجب الى السالب
التردد frequency
هو حجم التغير الحاصل في اتجاه التيار يعرف بالتردد ويقاس بوحدة الهيرتز Hertz) Hz)
و هو عدد المرات التي يذهب فيها التيار من الموجب الى السالب خلال الثانية
انتقال التيار من الموجب الى السالب يكون موجة كاملة
التيار المتردد يستخدم في تشغيل المصابيح و المكيفات و السخانات و لكن معظم الإلكترونيات لا تعمل على هذا النوع من التيار
التيار المستمر DC
هو التيار الذي يسري في اتجاه واحد فقط إما في الموجب أو في السالب
و هذا النوع من التيار ليس له تردد (( frequency و يستخدم في تشغيل الأجهزة الإلكترونية مثل التلفزيون و الكمبيوتر و الراديو و غيره
كيف تنتج الكهرباء ؟
البروتونات
توجد فى النواة و الإلكترونات تدور حول النواه فى مداراتها الخارجية
متأثرة بقوى الجذب من النواه( الناتجة من التجاذب بين الإلكترونات السالبة
الشحنه و البروتونات الموجبة الشحنه) و قوى الطرد الناتجة عن دورانها
السريع حول النواة.

وهنا يجب أن تتساوى القوتان حتى تتزن الذره .
ولكن فى وجود قوى شد خارجية ( ذرات أخرى أو جهود موجبه ) فإن الإلكترونات تترك النواه وتسير مكونة الكهرباء.
التيار الكهربائي هو الشيء الذي يسري من نقطة إلى أخرى في السلك ويقاس التيار بوحدة تسمى الأمبير.
إن نقص إلكترون ( الاكترون سالب الشحنة ) أو أكثر من أحدى الذرات يجعلها موجبة التكهرب أو موجبة الشحنة الكهربائية
وبالعكس فان زيادة إلكترون أو أكثر الى الذرة يجعلها سالبة التكهرب
والذرة فى حالتها الطبيعية متعادلة اى إن شحنتها السالبة تتساوى مع شحنتها الموجبة ( الالكترونات والبروتونات )
وبذلك لا يظهر اثر أحداهما على الذرة فلا هى سالبة ولا هى موجبة
عندما تضيء مصباحا كهربائيا فان معنى ذلك أن تيارا كهربائيا قد مر بهذا المصباح وهذا الذى جعله يضىء
وهذا التيار الكهربى ناتج عن انتقال الالكترونات الحرة وتحركها فى سرعة هائلة داخل ذرات الأسلاك من ذرة إلى أخرى
واندفاع هذه الالكترونات الحرة من ذرة إلى أخرى هو المعبر عنه بالتيار الكهربائى
وبتوضيح
أكثر نقول إن التيار الكهربى الذى يسبب إضاءة المصباح وإدارة المتور وغير
ذلك ناتج عن تحرك الالكترونات وانطلاقها من ذرة إلى أخرى

وقد اصطلح الفنيين على إن اتجاه التيار الكهربى فعلا هو عكس اتجاه تحرك الالكترونات
اى إن الالكترونات تتحرك من الطرف السالب للبطارية خلال الأسلاك راجعة إلى الطرف الموجب للبطارية
الضغط الكهربى وفرق الجهد
لكى يمر تيار كهربى فى دائرة ما فانه يجب أن يكون بين طرفى هذه الدائرة فرق جهد كهربى أو ما يسمى أيضا بالضغط الكهربى
ومعنى كلمة فرق الجهد أن يكون احد طرفى الدائرة به زيادة فى الالكترونات بينما الطرف الأخر به نقص فى الالكترونات
وعلى
ذلك تنتقل الالكترونات الحرة من الطرف الذى به زيادة فى الالكترونات إلى
الطرف الذى به نقص فى الالكترونات ونتيجة تحرك هذه الالكترونات ينشأ التيار
الكهربى فى الدائرة

الضغط – التيار – المقاومة
لكى
يمر تيار كهربى فى سلك أو دائرة ما فانه لا بد من وجود فرق جهد كهربى (
ضغط كهربى ) يدفع التيار للمرور فى الأسلاك وكلما كان الضغط الكهربى كبيرا
كلما مر تيار كهربى كبير

هذا
من جهة الضغط أما من جهة الأسلاك نفسها التى يمر فيها التيار الكهربى فانه
كلما كانت الأسلاك سميكة وقصيرة مر فيها تيار كبير ( قلية المقاومة )
وبالعكس كلما كانت الأسلاك رفيعة وطويلة كلما كان التيار الذى يمر فيها اقل
( اى عالية المقاومة )

وحدة قياس الكهرباء
الضغط
= فولت أو أجزاؤه مثل الملى فولت الذى يساوى جزء من الف من الفولت أو
الميكرو فولت الذى يساوى جزء من مليون من الفولت والكيلو فولت التى تساوى
1000 فولت

شدة التيار = أمبير أو الميلى أمبير وهو جزء من ألف أمبير أو ميكرو أمبير وهو جزء من مليون من الأمبير
المقاومة = اوم \ كيلو اوم = 1000 اوم أو الميجا اوم = مليون اوم هذه هى ابسط واهم الوحدات الكهربائية فى القياس
قانون اوم
من
أهم القوانين الكهربائية وهذا القانون يوضح بطريقة حسابية يربط بين التيار
الذى يمر فى دائرة ما والمقاومة التى تقابله والضغط الذى يدفع التيار
للمرور

فيمكن معرفة شدة
التيار إذا عرفنا مقدار الضغط الذى يدفعه والمقاومة التى تقابله أثناء
سريانه والعكس يمكننا بواسطة قانون اوم معرفة الضغط اللازم لكى يمر تيار
معين فى دائرة ما

القانون
شدة التيار بوحدة الأمبير = الضغط بوحدة الفولت
-----------------------
المقاومة بوحدة الاوم
________________________________

المقاومة بوحدة الاوم = الضغط بوحدة الفولت
--------------------
شدة التيار بوحدة الأمبير
_______________________

الضغط بوحدة الفولت = التيار بالأمبير × المقاومة بالاوم
هي
كمية التيار المتدفقة في الدائرة الكهربائية التي لها مقاومة نقية تتناسب
تناسبا طرديا على القوة الدافعة الكهربائية وعكسيا على قيمة المقاومة
الكلية.

ويمكن
تشبيه ذلك إذا وصلت بطارية له قوة دافعة كهربائية V بين طرفي سلك نحاسي له
مقاومة معينة ويسري فيه تيار كهربائي, فيكون السلك النحاسي كمقاومة
والبطارية كقوة دافعة كهربائية تقوم بمقاومة السلك النحاسي R حتى يسري
التيار الكهربائي إلى الطرف الأخر للسلك
.

المقاومة النوعية
المقاومة Resistor
هى
خاصية فى الأجسام والمواد التى توصل الكهرباء بحيث تجعلها تقاوم سير
التيار الكهربائى فيها وأحسن المواد الموصلة للكهرباء لها خاصية المقاومة ،
حتى لو كانت هذه المقاومة صغيرة جدا ، ومقاومة اى سلك تتوقف على نوع
المادة التى صنع منها السلك ، فالنحاس مثلا غير الحديد غير الفضة أو غير
ذلك من المواد المختلفة كما تتوقف مقاومة السلك على شكله العام من حيث طوله
وقطره، ومع ذلك فان الأسلاك المصنوعة من مادة واحدة تختلف مقاوماتها عن
بعضها حسب أبعادها . فكلما ذاد طول السلك زادت مقاومته . فالمقاومة الكلية
للسلك تتناسب طرديا مع الطول ومن جهه أخرى فانه كلما زاد سمك أو تخانة
السلك اى قطره كلما قلت مقاومته فالمقاومة تتناسب عكسيا مع قطر السلك .

من هذا نجد إن مقاومة سلك ما تتوقف على عوامل ثلاثة هى:-
نوع المعدن المصنوع منه السلك
طول هذا السلك
مساحة مقطع السلك
فإذا رمزنا الى مقاومة السلك الكلية بالحرف م والى طول السلك بالحرف ل والى مساحة مقطع السلك بالحرف س فان
مقاومة اى سلك تساوى
ع × ل
________
س
بفرض إن ( ع ) ترمز الى مقدار ثابت يتوقف على نوع المعدن المصنوع منه السلك ويسمى المقاومة النوعية .
والمقاومة
النوعية تعرف بأنها مقاومة جزء من السلك عبارة عن قطعة من معدن السلك
سنتيمتر واحد مكعب أو بوصة واحدة مكعبة ولمعرفة مساحة مقطع سلك ما نستعمل
المعادلة التالية :

مساحة المقطع = النسبة التقريبية × ( نصف القطر )2
مساحة المقطع = 3.14 × نصف قطر السلك * نصف قطر السلك
صناعة المقاومات - قراءة المقاومات - الوان المقاومات - نسبة الخطأ - المقاومات الثابتة والمتغيرة - احتمال المقاومة بالوات
فى
كافة الدوائر الالكترونية يوجد مقدار من المقاومة الكهربية وهذه المقاومة
ناتجة عن الأسلاك المختلفة المستعملة فى التوصيلات بين عناصر الدائرة
المختلفة.

ويجب أن تكون مقاومة
الدائرة صغيرة جدا وذلك يجعل أسلاك التوصيل قصيرة بقدر الامكان وان تكون
الأسلاك المستعملة فى لحام التوصيلات من سلك نحاسى سميك. هذا من جهة
التوصيلات ولكننا فى نحتاج فى واقع الحياة العملية الى وجود مقدار من
المقاومة فى بعض المواضع بأجهزة اللاسلكى ( راديو وتليفزيون وتسجيل )
وغيراهما من الأجهزة الالكترونية.

اى إننا نعتمد إيجاد المقاومات بعد إن كنا نتجنب وجودها فى أسلاك التوصيل.
والغرض
من وجود مقاومة معينة فى دائرة ما يتوقف على نوع الدائرة والعمل الذى
تؤديه فهى إما أن تكون لتحديد شدة التيار ( أمبير ) الذى يمر فى الدائرة

وإما أن تكون هذه المقاومة لكى تخفض جزءا من الضغط الكهربى ( فولت ) فى نقطه معينة
أو لكى تسبب المقاومة فرق الجهد ( ضغط ) كهربى على طرفيها لغرض ما فى موضع خاص
وسوف
نناقش كل هذه الحالات فى المكان المناسب لها فى الشرح. وقيمة المقاومة
التى تضعها عمدا لأحد الإغراض السابقة تتوقف على الغرض من استعمالها فى
الدائرة والمقاومات التى تستعمل فى أجهزة اللاسلكى قد تصل قيمتها إلى مئات
الآلاف من الاوم بل ملاين الاوم.

من ماذا تصنع المقاومة
تصنع
المقاومة : من مواد لها مقاومة عالية للتيار الكهربى وهذه المقاومات إما
أن تكون ثابتة القيمة أو متغيرة القيمة وتتكون المقاومة الثابتة عادة من
اسطوانة خزفية عليها طبقة من الكربون تركب فى بدايتها ونهايتها موصلات
المقاومة التى تصنع من أسلاك النحاس .

وفى
الأنواع ذات القيمة العالية يفتح مجرى حلزونى فى طبقة الكربون والمألوف
انه لا يمكن إنتاج مقاومات بقيم محددة وعلى هذا فانه يسمح فى أعمال صيانة
أو تصميم الأجهزة بنسبة خطأ تصل إلى 20% زيادة أو نقص عن القيمة الأصلية
للمقاومة وتجد إن هناك مقاومات ذات نسب خطأ قد لا تتجاوز 1% وتعتبر من
الأنواع الممتازة وهناك أنواع أخرى من المقاومات الثابتة هى المقاومات
السلكية تقل فيها نسبة الخطأ بقدر ملحوظ حيث تصل نسبة الخطأ فى صناعتها 5%
زيادة أو نقصان عن القيمة الأصلية باعتبارها مصنوعة من السلك

كيف تستطيع تحديد قيمه المقاومات؟
يوضع ألوان مختلفة على جسم المقاومة بنظام خاص , وبواسطة هذه الألوان يمكننا معرفة قيمة المقاومة
يوضع خطوط دائرية على الجسم وهذه الخطوط ذات ألوان تدل قيمتها
ولكل لون رقم يقابله
ويستعمل هذا الجدول فى تحديد قيمة اللون باالارقام
ويجب ملاحظة إن الخطوط الدائرية الملونة تكون بجانب بعضها البعض على احد جانبى جسم المقاومة
فالخط الأول من جهة اليسار نضع بدله رقم من جدول الألوان .
كذلك بالنسبة للخط الثانى الذى يليه نضع بدله رقم من الجدول
أما الخط الثالث فنضع بدلا منه عددا من الاصفار تبعا إلى لونه من جدول الألوان
الخط الأول يعطي الرقم الأول .
الخط الثانى يعطي الرقم الثاني .
الخط الثالث إلي عدد الاصفار .
الخط الرابع يستخدم لتبيين التسامح (الدقه)

مثال 1
لون الخط الأول من اليسار = احمر الرقم المقابل له 2 من الجدول
الخط الثانى لونه اخضر = الرقم المقابل له 5 من الجدول
الخط الثالث لونه احمر = فإننا لا نضع رقم 2 بل نضع صفرين فتصبح القيمة
الخط الرابع لونه ذهبى = فهذا يدل على نسبة الخطأ اى 5%
فتصبح قيمة المقاومة
2500 اوم ( 2.5 ) كيلو اوم
أما إذا كان اللون الثالث = بنى نضع صفر واحد فتكون القيمة 250 اوم
أما إذا كان اللون الثالث = برتقالى لكان الرقم المقابل له ثلاثة أصفار وصارت القيمة 25000
مثال 2
مقاومة - من أربع خطوط ( ألوان )
الخط الأول = بنى
الخط الثانى = اسود
الخط الثالث = برتقالى
الخط الرابع = ذهبى
الأول =1
الثانى = 0
الثالث = 3 نضع بدلا منه ثلاث أصفار 000
الرابع = 5%
يكون قيمة المقاومة هى 10000 اوم اى 10 كيلو اوم نسبة السماح ( الخطأ ) 5%
]مثال 3الخط الأول : بنى

الخط الثانى : اسود
الخط الثالث : اصفر
الخط الرابع : ذهبى
يكون قيمة المقاومة كتالى
الأول = 1
الثانى = 0
الثالث = 4
الرابع = 5%
إذا قيمة المقاومة 100000اوم ( اى 100 كيلو اوم ) 5% نسبة الخطأ فى المقاومة
نسبة الخطأ فى المقاومة
تصنع المقاومة من عجينة مكونة من مواد عازلة وأخرى موصلة والمقاومة
الكربونية رخيصة الثمن ولهذا السبب يكون هناك بعض الخطأ فى تقدير قيمة
المقاومة المذكورة على جسمها ( بالكتابة أو بالألوان )
وهذا الخطأ ناتج عن عدم الدقة الكبيرة فى صنع المقاومات الكربونية , وعدم
الدقة فى ضبط نسبة المواد العازلة إلى المواد الموصلة أثناء خلطها معا وعمل
عجينة المقاومة .
ولو بذلت المصانع عناية كبيرة أثناء صناعة المقاومات لكى تكون مضبوطة 100%
لأصبح ثمنها عاليا بدون فائدة تذكر ما دام الخطأ الموجود مسموح به عمليا
ولا يؤثر كثيرا فى عمل الأجهزة اللاسلكية فى كثير من الدوائر .
ولكن مع هذا فان المصانع تعطينا فكرة عن قيمة الخطأ الموجود بالمقاومة ونسبته إلى قيمة المقاومة نفسها
وللدلالة على هذا الخطأ يوضع على جسم المقاومة الكربونية لون فضى ( الخط
الرابع ) ومعناه أن نسبة الخطأ المحتمل وجوده فى قيمة المقاومة 10% زياده
أو نقصانا عن القيمة المكتوبة على المقاومة أو يوضع لون ذهبى فتكون نسبة
الخطأ 5% فقط
مثال
مقاومة كربونية ذات أربع خطوط
الخط الأول ( من جهة اليسار ) بنى
والثانى = احمر
والثالث = أخصر
والرابع = ازرق
فان هذه المقاومة تكون قيمتها هى
الخط الأول = 1
الثانى = 2
الثالث = 00000 ( اللون الأخضر فى جدول الألوان يقابله الرقم 5 )
الرابع = 6
فتكون القيمة = 1200000 اوم ( مليون ومائتى ألف اوم ) اى ( 1.2 ميجا اوم ) ويجد نسبة خطأ فى هذه المقاومة مقداره 6%
ولو كان الخط الرابع احمر لكانت نسبة الخطأ 2% أو برتقالى فتكون 3% وهذا قليل الوجود فى صناعة المقاومة الكربونية
ذهبى 5% فضى 10% وهكذا باقى الألوان تبعا للجدول السابق
طريقة قراءة المقاومة بالأرقام العادية
فى هذه الحالة تكون القراءة عادية وبطريقة مباشرة لا تحتاج إلى إيضاح
فمثلا
مقاومة مكتوب عليها
10
تعنى 10 اوم
مقاومة مكتوب عليها 10k
تعنى 10 كيلو اوم
مقاومة مكتوب عليها
10m
تعنى 10 ميجا اوم
وهناك بعض الرموز ونظام الكتابة يجب توضيحه
بان يكتب مثلا
47R
وحرف أل R هنا معناه أوم
اى أنها 47 اوم
أيضا يكتب47Ωk
وهنا يحدث اللبس فهذه المقاومة قيمتها 47 أوم وليس 47 كيلو أوم
فحرف k الذى يلى Ω
ليس معناه كيلو أوم ولكنها تشير إلى نسبة تفاوت المهم أنها تختلف تماما عن إذا ما كتبت
47kΩ
فالأخيرة هذه هى 47 كيلو أوم
1000Ohms = 1 K Ohm 1 K Ω
1000000Ohms = 1 M Ohm 1 M Ω
أنواع المقاومات
وتختلف نوعيتها على حسب كيفية صنعها والمواد المركبة منها وأهم أنواع المقاومات هي:
1- المقاومة الثابتة
2- المقاومة المتغيرة
3- المقاومة الضوئية
4- المقاومة الحرارية
أولا
المقاومة المتغيرة
مقاومة يمكن تغيير قيمتها حيث تتراوح قيمتها بين الصفر وأقصى قيمة لها
فمثلا عندما تقول أن قيمة المقاومة 10KΩ يعني أن قيمة المقاومة تتراوح بين
الصفر أوم تزداد بالتدريج يدويا حتى تصل قيمتها العظمى
(10KΩ (0-10KΩ
ويمكن تثبيتها على قيمة معينة.
فان لها ثلاثة إطراف ( ثلاثة أسلاك توصيل ) ويمكن التحكم فى قيمتها طبعا لأردتنا فى حدود قيمتها العظمى
ثلاثة إطراف توصيل طرف أول المقاومة وطرف أخر المقاومة وطرف ثالث متصل
بريشة معدنية تتحرك منزلقة على سطح المادة المكونة منها المقاومة
والمقاومة المتغيرة لها يد نحركها لليمين أو لليسار فيتحرك معها الطرف
الأوسط المتصل بالريشة المعدنية المنزلقة ويتغير موضعها على سطح مادة
المقاومة
ولها جسم معدنى
وقطعة من الفيبر العازل مثبت على سطحها الداخلى مادة المقاومة
المقاومة الحرارية
المقاومة الحرارية الموجبة (PTC) تزداد قيمتها الأومية عند أرتفع درجة الحرارة
صورة المقاومة ال ( ptc )
الا ان قيمة هذه المقاومة وهى باردة تكون آحاد أو عشرات الأوم ولكن بفعل
الحرارة تصبح عشرات ميجا أوم اى مفتوحة تقريبا ولها استخدام واحد خاص فى
دائرة احباط المغنطة degaussing فى التليفزيون الملون
---------------------------------------------------
المقاومة الحرارية الموجبة (NTC) تنقص قيمتها الأومية عند أرتفع درجة الحرارة
وكانت تستخدم قديما فى دائرة الفتيلة فى التوصيل على التوالى ولكن لا
تستخدم بكثرة فى اجهزة التليفزيون الترانزستور ولا توجد لها امثلة ذات قيمة
الا فى مكان وجودها فى بعض ملفات الانحراف الرأسى وهى متصلة على التوالى
مع ملفى الانحراف الرأسى
صورة المقاومة ال ( ntc )
المقاومة الثابتة
تتميز هذه المقاومات بثبات قيمتها وتختلف في استخدامها على حسب قدرتها في
تمرير التيار الكهربائي فهناك مقاومات ذات أحجام كبيرة تستخدم في التيارات
الكبيره وأخرى صغيرة للتيارات الصغيرة.
صورة للمقاومة الثابتة
طرق توصيل المقاومة فى الدائرة :
توصل المقاومة فى الدائرة بنظامين : توصيل على التوالى وتوصيل على التوازى
التوصيل على التوالى :
التوصيل على التوالى لمقاومتين او اكثر :
المقاومة الكافئة = قيمة المقاومة الاولى + المقاومة الثانية + ......
م = م1 + م2 + م3
r =r1 + r2 + r3
نفترض اننا فى دائرة ما نريد وضع مقاومة = 4KΩ
وغير متاح معنا غير مقومتان قيمة الواحدة منهم 2KΩ
يتم توصيل المقاومتان على التوالى للحصول على القيمة الكلية للمقاومتان 4KΩ
= R = R1 + R2
2K + 2K = 4KΩ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
دورة في الالكترونيات
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ملتقى مهندسي كردستان :: الاقسام الهندسية :: هندسة الالكترونيات-
انتقل الى: